$0 من $0 تم جمعها

مشروع الأضاحي لقطاع غزة 1442هـ – 2021م

المتبرعون: 0

مشروع الأضاحي لقطاع غزة 1442هـ – 2021م

يأتي تنفيذ المشروع انطلاقاً من رؤية ورسالة جمعية دار اليتيم الفلسطيني وحرصها على تلبية الحاجات الإنسانية للفئات الفقيرة و المحتاجة والإحساس بالتكافل الاجتماعي، فللجمعية دوما الدور البارز في مساعدة و مد يد العون للفقراء و المحتاجين خاصة في المواسم.

و عليه فإن هذا المشروع جاء للتخفيف من معاناة الناس و سد حاجة الأسر الفقيرة و المحتاجة و الأيتام خلال عيد الأضحى المبارك ،   و من المتوقع أن يستفيد من هذا المشروع  37500  أسرة  موزعين في جميع محافظات قطاع غزة من خلال مكاتبنا المختلفة للجمعية .

عملا بقول الله عز وجل “فصل لربك و انحر” و قوله تعالي ” وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ”. وتأسياً بهدي سيد الخلق أجمعين محمد صلى الله عليه وسلم الذي ضحى بكبشين أملحين, وإحياءً لسنة أبي الأنبياء والمرسلين إبراهيم الخليل عليه السلام في الفداء عن فلذة كبده ومهجة قلبه إسماعيل عليه السلام، ولأن الأضحية من أحب الأعمال التي يتقرب بها المسلم إلى الله في هذا اليوم العظيم، تقوم الجمعية في كل عام في عيد الأضحى المبارك على الشروع في إعداد و تنفيذ مشروع الأضاحي ليسد عوز واحتياج شريحة ضعيفة من أبناء محافظات قطاع غزة خلال أيام عيد الأضحى المبارك، تلك الأيام المشهودة يعظِّم فيها المؤمنون شعائر الله انطلاقا من التوجيه الرباني العظيم المتمثل بقوله تعالى : ” ذلك و من يعظم شعائر الله فإنها من تقو ي القلوب “, حيث من المتوقع أن يستفيد منه هذا العام ما يقارب  37500 أسرة من الأسر المتضررة من الحرب الأخيرة على غزة و أسر الأيتام و الشهداء و الجرحى والأسر الفقيرة والمحتاجة و الأسر المتضررة من الأوضاع الحالية في القطاع . حيث يبلغ متوسط عدد أفراد الأسرة 7 أفراد.

  1. تعرض قطاع غزة للحرب الأخيرة في مايو 2021 و التي زادت معاناة الشعب الفلسطيني بجميع شرائحه و خلفت وراءها آلاف الأسر المتضررة و المشردة و أسر الشهداء و الجرحى و الأيتام و أصبحوا في أمس الحاجة للمساعدة.
  2. زيادة عدد أسر الأيتام و الأسر التي فقدت معيلها بسبب جائحة كرونا و بسبب الحرب الأخيرة.
  3. زيادة سوء الوضع الاقتصادي في قطاع غزة يوما بعد يوم نتيجة جائحة كورونا فلقد فقد عشرات الآلاف من العمال مصدر رزقهم و أصبحوا في قائمة البطالة.
  4. تدني المستوى المعيشي في القطاع لآلاف الأسر الفلسطينية، وعدم مقدرتهم على شراء المستلزمات الأساسية لحياتهم خصوصا في أيام عيد الأضحى،
  5. استمرار الحصار المفروض على قطاع غزة والذي بدوره أدى لزيادة عدد الأسر الفقيرة والمحتاجة، وزيادة نسبة البطالة و أعداد العاطلين عن العمل.
  6. ارتفاع أسعار اللحوم، وقلة الدخل مما يعني عدم مقدرة الأسر الفقيرة و المحتاجة على شراء لحوم الأضاحي خلال موسم عيد الأضحى و لا خلال السنة  .

الهدف العام

المساهمة في توفير لحوم الأضاحي للأسر المتضررة من الحرب على غزة و  للأيتام و الأرامل والأسر الفقيرة والمحتاجين و توزيعها عليهم خلال عيد الأضحى المبارك .

الأهداف الخاصة المتوقعة

  1. إدخال الفرحة و البهجة و البسمة علي آلاف الأسر الفلسطينية في أيام عيد الأضحى من خلال توفير لحوم     الأضاحي لهم
  2. التخفيف من معاناة أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة ودعم صمودهم خاصة بعد الحرب الأخيرة على غزة
  3. خلق فرص عمل ودعم الاقتصاد الفلسطيني في غزة من خلال دعم مزارع الابقار و الأغنام و توفير فرص عمل للعاملين في المشروع و العمال  .
  4. تعزيز شعور أهلنا في غزة بالدعم والمساندة من إخوانهم في العالم العربي والإسلامي.
  5. العمل على تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي والترابط بين أبناء الأمة.

المستفيدين من المشروع

  • سعر الحصة في العجل 280 دولار
  • سعر  الاضحية ( خروف ) 345 دولار

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

اخواننا الأفاضل نرفع إليكم هذا المشروع الهام أملين منكم المساهمة في تمويله للعمل على مساعدة الفئات الفقيرة و المحتاجة خلال عيد الأضحى المبارك ، لنعمل معا لنكن عونا لهم و نساندهم و نخفف سويا من معاناتهم .

جمعية دار اليتيم الفلسطيني

قطاع غزة – فلسطين

$ 1
Personal Info

Donation Total: $1